كلمة مشرف الوحدة

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله، والصلاة والسلام على خير خلق الله، سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه.

أما بعد،

إن عمل الإرشاد الأكاديمي يقوم على ثلاثة محاور رئيسة: المحور الأول: الطالب، والمحور الثاني: الأستاذ وهو المرشد الأكاديمي للطالب، والمحور الثالث يتمثل في المتابعة والتنسيق من وحدة الإرشاد الأكاديمي. وتتمثل أهداف وحدة الإرشاد الأكاديمي في تقديم المعلومات الأكاديمية للطالب وتعريفه بنظم ولوائح الدراسة، تشجيع ودعم المتفوقين والموهوبين ومساعدة المتعثرين في الارتقاء وتحسين المستوى العلمي، تنمية قدرات الطالب الذاتية في حل مشكلاته وتصحيح مسيرته الدراسية، وتشجيع الطالب على ممارسة دور إيجابي في العملية التعليمية والمشاركة في الأنشطة اللاصفية.

هنالك معوقات تواجه عملية الإرشاد الأكاديمي، أهمها ضعف استجابة الطالب للإرشاد الأكاديمي، الشيء الذي يلقي بظلاله السالبة على المرشدين الأكاديميين ويضعف هممهم في تقديم الإرشاد الأكاديمي للطالب. وهنالك جهود كبيرة ومقدرة بذلت لتذليل هذه المعوقات والحد من تأثيراتها وما زالت مستمرة.

نحن في وحدة الإرشاد الأكاديمي بالكلية نطمح إلى أن تكون خدمة الإرشاد الأكاديمي ثقافة المرشد والطالب، تقدم للأخير دون أن يطلبها، تسعى إليه لا أن يسعى إليها. مع تأكيدنا على أن جميع الطلاب هم في حاجة إلى تلقي الإرشاد الأكاديمي، وليس الطالب المتعثر أو الذي لديه مشاكل تعوق تحصيله العلمي فقط، فهنالك آلية للتعامل مع الطلاب المتفوقين، بل والطلاب الموهوبين والمبدعين كذلك. لذا، فعلى كل طالب أن يحرص على تلقي الإرشاد الأكاديمي.

نسأل الله عز وجلّ أن يوفقنا جميعاً إلى ما فيه الخير.

                                                                                                                  د. محمد سالم محمد خير

مشرف وحدة الإرشاد الأكاديمي بالكلية